اقتصادالأخباربنوك

بنك القاهرة يضخ 200 مليون دولار لدعم الخطط التوسيعية فى افريقيا

كتبت: مروة أبو زاهر

عقد بنك القاهرة إتفاقية تعاون مع البنك الأفريقى للتصدير والإستيراد “أفريكسم بنك” للحصول على قرض بقيمة 200 مليون دولار أمريكى،وتصل مدة القرض إلى 5 سنوات، ومن المقرر أن يتم تخصيصه لدعم خطط البنك التوسعية بالسوق الأفريقى.

ويستهدف القرض تمويل إستثمارات البنك بالفروع والشركات التابعة الجديدة وتعزيز الأنشطة التجارية المصرية بالقارةالأفريقية.

وتعليقاً على توقيع الإتفاقية، أعرب طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة عن إعتزازه بالشراكة مع “أفريكسم بنك”، مؤكداً أن يعمل وفقاً لخطة طموحة للتوسع في الأسواق الأفريقية، ويدعم ذلك التوجه اهتمام الدولة بأفريقيا والتى تعتبر منصة وبوابة للسلع والخدمات المصرية.

وتابع فايدأن الإتفاقية تأتى فى إطار وسياسات البنك التوسعية والتى تستهدف بصورة أساسية لتعزيز التعاون مع المؤسسات والجهات المختلفة في عدد من البلدان الإفريقية،لمساعدة المصنعيين المصريين، وقطاع المقاولات والشركات العاملة في مجال البنية التحتية على اقتناص فرص النمو، وتشجيع المصدرين المصريين على زيادة صادراتهم لدول القارة الإفريقية، خاصة وأن بنك القاهرة يستحوذ على كامل أسهم الدولى فى أوغندا “كايرو بنك أوغندا”.

وأوضح أيمن خطاب رئيس قطاع المؤسسات المالية ببنك القاهرة علي أهمية دور البنوك متعددة الجنسيات فى توفير التمويل اللازم للسوق المحلي، مشيراً إلى أهمية القرض لتوسيع المصادر التمويلية بالعملة الأجنبية من جهات تمويلية مختلفة إستناداً على التطور الكبير الذى شهده البنك على كافة الأصعدة خاصة وأن بنك القاهرة يتمتع بعلاقات جيدة مع العديد من المؤسسات المالية الدولية والتى تمكنه من تسهيل كافة عمليات التجارة الخارجية مما يعزز الثقة بالقطاع المصرفى المصرى.

فيما صرح الدكتور بنديكت أوراما رئيس البنك الأفريقي للتصدير والإستيراد “افريكسم بنك” قائلاً: “سعداء بتقديم هذا التسهيل التمويلى لبنك القاهره والذى يعزز من أواصر التعاون التجارى فى أفريقيا لما يتمتع به البنك من خبرات واسعة فى مجال دعم أنشطة التجارة والإستثمار بين البلدان الأفريقية، كما سيساهم التمويل في تعزيزخطط البنك الطموحة إنطلاقاً من خبراته الواسعة وسجله الحافل بالإنجازات، وتابع قائلاً “نحن واثقون أن بنك القاهرة سيسهم فى تكوين علاقات إستثماريه تجارية جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق