استثماراقتصادالأخبارالشمول الماليالعدد الورقيالعدد الورقيبنوكبورصةرئيس التحريرمال و أعمالمعارض ومؤتمرات

أسامة كمال.. بيل جيتس مصر ..”ملف خاص”

قاد بنجاح «تريد فيرز إنترناشونال» عملاق التكنولوجيا لتوطين “الرقمنة والشمول المالي” في البلاد

تبني أكبر معرض في الشرق الأوسط لتكنولوجيا الاتصالات والرقمنة

درس في فيكتوريا العريقة وتخرج من الأزهر الشريف وترجم فوريا مؤتمرات الرئاسة

تألق في عمله الإعلامي.. وحواراته الهادئة ماتزال في قلوب جماهيره

كمال في حوار إنساني: “اكتشفت على مدى العمر إن ربنا وقف جنبي في قراراتي وبحمد ربنا على ده”

كمال: لولا الرئيس السيسي ما عرفت مصر التحول الرقمي والشمول المالي

– هذه أسباب رفضي عروض بيع “Cairo ICT” للشركات الأجنبية.. ومصر أولا

-Cairo ICT أقدم المعارض داخل مصر والوحيد الذي ينعقد سنويا دون التأثر بأي ظروف

كتب – مروة أبو زاهر

يعد أسامة كمال، أحد أقطاب صناعة التكنولوجيا في مصر وتوطينها في البلاد من خلال قيادته لشركة عملاقة تحمل اسم “تريد فيرز إنترناشونال”، المتخصصة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حتى صارت قبلة للشركات العالمية ومطمعا في الاستحواذ على اهم معارضها “كايرو أي سي تي” والذي ينعقد بانتظام على مدار 25 عاما كاملة برئاسة الإعلامي أسامة كمال.

وأكد كمال أن الرئيس السيسي من أكبر الداعمين لعملية التحول الرقمي  في مصر والشموال المالي وهو وراء الطفرة الكبيرة التي حدثت في مصر خلال فترات قياسية.

، مضيفا أن دعم الرئيس السيسي يشكل علامة فارقة فى تحقيق طفرة ملموسة لمعرض ” Cairo ICT ” والتأكيد على التزام الدولة المصرية بعملية التحول الرقمي لمواكبة التطورات العالمية وتحسين بيئة الاستثمار واستغلال الفرص التى يتيحها قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لجذب الاستثمارات الإقليمية والعالمية.

وأعرب رئيس الشركة، عن سعادته لرعاية الرئيس السيسي لدورة المعرض وأن يقوم الرئيس بافتتاح ” Cairo ICT 2021 ”، لافتا  أن معرض Cairo ICT حظي باهتمام ورعاية شخصية من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الذي أسبغ رعايته على المعرض خلال آخر 7 دورات، وافتتح فعالياته بنفسه 6 مرات متتالية، وأطلق من خلاله عدة مبادرات محلية وإقليمية لدعم خطط واستراتيجيات التحول الرقمي في مصر ودول الشرق الأوسط وإفريقيا.

وكشف أسامة كمال عن عدد من المبادرات التكنولوجية والاتفاقيات التى سيتم الإعلان عنها خلال فاعليات المعرض حيث يتم الانتهاء من اللمسات الأخيرة ، لافتا أن” Cairo ICT ” جاهزة لتقديم للتوسع خارج حدود مصر لنقل خبراتها وخدماتها لكافة الجهات سواء فى المنطقة العربية أو الإفريقية.

وكشف رئيس رئيس شركة تريد فيرز إنترناشونال، المنظمة لفاعليات الدورة الخامسة والعشرين لمعرض القاهرة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ”، أنه رفض عرضا لعملية استحواذ على معرض ” ؤ ” فى عام 2014  من قبل شركات أجنبية، لافتا أنه يرفض هذا المبدأ واستحواذ شركات من الخارج على المعارض المصرية.

– مشاركة ضخمة

كما أوضح رئيس “تريد فيرز” أن معرض Cairo ICT 2021 في الدورة الثامنة لمعرض ومؤتمر التكنولوجيا المالية والشمول الرقمي “PAFIX” يحظى بمشاركة موسعة لمجموعة من البنوك الحكومية والعالمية الرائدة، لاستعراض حلولهم البنكية المعتمدة على تكنولوجيا المعلومات، تحت مظلة البنك المركزي المصري، مؤكدا مشاركة

 كبرى البنوك والمؤسسات المالية مثل بنك CIB والبنك الأهلي وبنك مصر وبنك القاهرة وبنك التعمير والإسكان وQNB، ولأول مرة البنك الزراعي المصري، كما

ستشهد هذه الدورة عودة شركة فيزا العالمية للمشاركة بالمعرض، بالإضافة إلى مشاركة العديد من شركات الحلول المالية.

وأوضح أسامة كمال أن Cairo ICT يعد أحد أقدم المعارض داخل جمهورية مصر العربية والوحيد الذي ينعقد سنويا دون التأثر بأي ظروف، مؤكدا أن دورة هذا العام سوف تشهد مرة داخل المعرض، مفاجآت ضمن احتفالات اليوبيل الفضي ومرور 25 عاما على انطلاقه، وكون ” Cairo ICT ” يساهم في تعزيز وجذب الاستثمارات الأجنبية، موضحا أن المعرض أصبح منصة عالمية وملتقى شامل لجميع العاملين والمهتمين بالقطاع، والمساهمة في تسهيل دخول المستثمرين الأجانب إلى السوق المحلية.

وأوضح كمال أن هدف شركته الأسمى هو رفع العلم المصري ليناطح أعلام الدول الأجنبية الأخري في المعارض .

يشارك “مصنع الوثائق المؤمنة والذكية” الذي افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي في إبريل الماضي والمختص بتقديم وتأمين الوثائق في كل قطاعات الدولة، كذلك تشارك العاصمة الإدارية، لأول مرة في معرض Cairo ICT 2021  الذي تنظمه شركة “تريد فيرز إنترناشونال” لعرض أحدث ما وصلت إليه من تطور تكنولوجي.

وأوضح أسامة كمال رئيس الشركة المنظمة للمعرض أن مجموعة ” بنية”  هي الراعي الرسمي لـ Cairo ICT 2021 للعام الثاني على التوالي، تأكيدا على الدور الرائد الذي تلعبه مجموعة بنية في تقديم حلول وخدمات الاتصالات المتكاملة على مستوى مصر وإفريقيا والشرق الأوسط.

كما تأتي مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية الشريك الاستراتيجى لمعرض Cairo ICT 2021 بالتزامن مع قيامها بطرح أسهمها بالبورصة المصرية مطلع شهر أكتوبر الجاري، مما يعزز دورها الرائد في مجال التحول الرقمي المالي داخل مصر، أما عن العملاق الصيني هواوي تكنولوجيز فهي تلعب دور الراعى البلاتيني لمعرض Cairo ICT 2021.

كما كشف كمال أنه لأول مرة تشارك كراعي ذهبى للمعرض شركة Fortinet الأمريكية الرائدة في مجال خدمات وحلول الأمن السيبراني، كما يشارك بمعرض Cairo ICT 2021 مشغلي ومقدمي خدمات المحمول الثلاثة اورنج، فودافون واتصالات لعرض أحدث تقنيات شبكات الاتصالات وخدمات القيمة المضافة التي تقدمها الشركات الثلاثة لعملائهم داخل مصر، وتشارك أيضا شركة مايكروسوفت العالمية تحت شعار “راعي الحوسبة السحابية Cloud Sponsor” لتتبنى حملة (مايكروسوفت تحب مصر)، بالإضافة لمشاركة العديد من الشركات العالمية مثل Cisco – Dell – Honeywell – Kaspersky – Samsung – Engram.

وكشف أسامة كمال عن اهتمام المعرض بتقنيات الواقع الافتراضى إذ يواصل مفاجآته هذا العام من خلال معرض Connecta الذي يعقد للمرة الأولى ويضم اللاعبين الكبار في الهواتف المحمولة والألعاب الإلكترونية.

وتنطلق النسخة الخامسة والعشرون من Cairo ICT لتؤكد تحول المعرض إلى منصة عالمية تجذب اهتمام جميع الراغبين في تطوير أعمالهم وعرض أحدث ما توصلوا إليه من خدمات وحلول وتطبيقات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

الوجه الأخر لأسامة كمال

رغم نجاحة الكبير قي قيادة شركة عملاقة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلا أن هناك جانبا أكثر جمالا في شخصية أسامة كمال الإنسان والإعلامي، إذ يعرفه المشاهدين باعتباره واحدا من أشهر نجوم الإعلام في مصر، حيث كان يقدم برنامج “مساء دي إم سي” عبر فضائية “دي إم سي” بعدما عمل في الفضائية المصرية وقناة “القاهرة والناس” لفترة.

الوجه الآخر لـ”أسامة كمال” لا يعرفه عنه أحد، ولكنه كشف عنه  بنفسه بعدما تخلى عن دور المذيع، عندما ظهر ببرنامج الإعلامية منى الشاذلي، “معكم”، عبر فضائية “سي بي سي”.

وكشف أسامة كمال أنه درس في مدرسة “كلية فيكتوريا” وهي إحدى أقدم وأكبر المدارس الإنجليزية في مصر، وتقع في مدينة الإسكندرية، وتحمل اسم الملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا، والتي درس فيها عدد من ملوك ورؤساء ومشاهير العالم.

التحق أسامة كمال بعد ذلك بجامعة الأزهر الشريف، ودرس في كلية اللغات والترجمة، وتخرج منها عام 1979، ليبدأ عمله في مجال الترجمة الفورية.

مترجم الرئيس

وعمل “كمال” مترجمًا للرئيس الأسبق حسني مبارك لمدة 11 عاما، كما عمل “مترجم فوري” في التلفزيون المصري، وكان مزاملًا لكبار المترجمين في مصر.

وترجم “كمال” عددا كبيرا من المؤتمرات، وعمل في الترجمة الحرة وصولًا إلى تدريسه الترجمة الفورية في جامعات بارزة، مثل الجامعة الأمريكية والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية.

كما تعلم أسامة كمال الترجمة الفورية على يد “سليم رزق الله” مترجم الرؤساء “عبد الناصر والسادات ومبارك”، ووصفه بالرجل العظيم.

وأوضح الإعلامي أن الترجمة الفورية من أصعب المهن، وأن التوصيات تقول إنه لا يصح لمترجم فوري أن يترجم لأكثر من ثلث ساعة.

وترك أسامة كمال الترجمة الفورية، نظرًا لأن العمل كمترجم فوري يصعب معه الانتظام في العمل، وأنه “كان يعمل في الإعلام، ويدرس بالجامعة، ويقوم بأعمال الترجمة”، وظل يوقف نشاطاته حتى توقف عن الترجمة وكافة الأنشطة واكتفى بالعمل الإعلامي معتبرًا أن الله وقف بجانبه طوال حياته، إذ قال: “اكتشفت على مدى العمر إن ربنا وقف جنبي في قراراتي، وبحمد ربنا على ده”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق